فيس كورة > أخبار

حكاية خالد كويك وناهض الأشقر

  •  حجم الخط  

حكاية كويك والأشقر

تنافسا ففاز المدرب.. اتحدا فتوجا بلقب الكأس

غزة/أمواج الرياضية – 18/5/2017 - فاز شباب رفح على نظيره خدمات رفح (2-0), بنهائي كأس غزة 2017, الذي جرى على ملعب اليرموك بغزة.

وعقب نهاية اللقاء بانتصار شباب رفح, سيحصل الفريق على 3 آلاف دولار, مكافأة من مؤسسة أمواج الرياضية خلال احتفال اليوم الأربعاء, نظير تتويجه باللقب.

ولم يكن اللقب ليتحقق لولا وجود إدارة حكيمة من النادي بقيادة خالد كويك, الذي عمل بجد منذ أول يوم بانتخابه رئيسا لـ"الزعيم", خاصة أنه من تعاقد مع المدير الفني ناهض الأشقر في الأوقات الحرجة من الموسم.

كويك المدرب

لم يكن مشوار كويك التدريبي سهلا, إذ كان مليئا بالصعوبات والعقبات, لكنه تغلب عليها, خاصة عندما تولى تدريب شباب جباليا.

وارتقى مستوى "ثوار الشمال" كثيرا مع كويك, ولا يمكن أن ينسى الجميع نهائي كأس الموسم المنصرم, بعدما واجه فيه نظيره المدرب آنذاك ناهض الأشقر, الذي كان مديرا فنيا لشباب خانيونس.

ووقتها حسم الأشقر المواجهة الخاصة مع كويك, بالفوز عليه (4-3), في موقعة مثيرة ونارية بين الطرفين.

ورغم أن "ثوار الشمال" كان هابطا للدرجة الأولى, إلا أنه ظهر بصورة رائعة في النهائي, لكن لم يحالفه الحظ بالفوز في ختام اللقاء.

"في الاتحاد قوة"

أما هذا الموسم, وتحديدا عندما أعلن "المخضرم" نايف عبد الهادي تركه للفريق نهاية الدور الأول من دوري الممتازة, تبعه جمال الحولي باستقالته بعد الأسبوع الرابع عشر من المسابقة, أضحى شباب رفح دون مدرب أيام قليلة.

وبعد التفكير في عدد من الأسماء, اتفق مجلس إدارة "الزعيم" على تعيين الأشقر بمنصب المدير الفني, ومعه تحسنت النتائج, وكان الفريق في طريقه للتتويج بلقب الدوري, لولا تعثره في الجولات الأخيرة, ما جعله ينهي المسابقة ثالثا.

ولكن في كأس غزة, حرص كويك بفكره على دعم الأشقر بتكتيكه, ليجسّد "الاثنان" الحكمة السائدة "في الاتحاد قوة" بشكل واضح, إثر تتويج "الزعيم" باللقب عن جدارة واستحقاق.

أرقام وإنجازات الرئيس

ويملك كويك تاريخا مميزا في الكرة الغزية كلاعب ومدرب ورئيس على وجه الخصوص, إذ يوجد في سجله العديد من الألقاب.

ومن أبرز ألقاب كويك كلاعب, الحصول على كأس غزة 3 مرات مع شباب رفح أعوام 1994 و1995 و2003, وبطولة سباعيات الشهيد "ناصر المصري" عام 1984 التي جرت في نابلس بالضفة المحتلة, وعدد من المسابقات التنشيطية.

أما إنجازاته كمدرب, فحقق لقب دوري الدرجة الأولى مع شباب جباليا موسم 2014-2015, وكأس غزة مرتين مع شباب رفح عامي 2005 و2012, بالإضافة لكأس السوبر موسم 2014-2015.

وأخيرا فإن باكورة نجاحاته كرئيس في أول مواسمه, هو الحصول على كأس غزة مرة واحدة عام 2017, بالانتصار على خدمات رفح بالنهائي.

 




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني