فيس كورة > أخبار

تونس تقترب من التأهل للمونديال بعد الفوز على غينيا

  •  حجم الخط  

تونس تقترب من التأهل للمونديال بعد الفوز على غينيا

كوناكري/وكالات – 7/10/2017 - وضع المنتخب التونسي لكرة القدم قدما نحو التأهل لكأس العالم 2018 بروسيا بعد تغلبه على مضيفه منتخب غينيا 4/1 خلال المباراة التي جمعتهما اليوم السبت في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الأولى ، والتي شهدت أيضا فوز الكونغو الديمقراطية على ليبيا 2/1.

وحول المنتخب التونسي تأخره بهدف إلى فوز 4/1 حيث تقدم المنتخب الغيني بهدف سجله نابي كيتا في الدقيقة 37 وتعادل يوسف المساكني للمنتخب التونسي في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للشوط الأول وأضاف نفس اللاعب الهدف الثاني للمنتخب التونسي في الدقيقة 74 ثم أضاف محمد أمين بن عمر الهدف الثالث للمنتخب التونسي في الدقيقة 83 قبل أن يعود المساكني ويسجل هدفه الثالث (هاتريك) والرابع للمنتخب التونسي في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع للمباراة.

ورفع المنتخب التونسي رصيده إلى 13 نقطة في صدارة ترتيب المجموعة فيما توقف رصيد المنتخب الغيني عند ثلاث نقاط في المركز الثالث.

وأنهى المنتخب الغيني المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد نابي كيتا في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع للمباراة.

وأصبح المنتخب التونسي في حاجة إلى نقطة واحدة فقط في مباراة الجولة الأخيرة أمام ليبيا ليضمن تأهله إلى نهائيات كأس العالم أو خسارة منتخب الكونغو الديمقراطية أمام ضيفه الغيني في ذات الجولة.

فرض المنتخب التونسي سيطرته على وسط الملعب مع بداية الشوط الأول للمباراة واتخذ منه قاعدة لشن هجماته على مرمى المنتخب الغيني الذي حرص على تهدئة اللعب والتراجع لوسط ملعبه والاعتماد على الكرات الطولية لشن هجمات متتالية.

وفي الدقيقة الخامسة فاجأ يوسف المساكني لاعب المنتخب التونسي الجميع وسدد كرة أرضية قوية من على حدود منطقة جزاء المنتخب الغيني ولكن كرته مرت بجوار القائم الايمن للحارس عبد العزيز كيتا.

وأهدر يوسف المساكني فرصة هدف مؤكد في الدقيقة 12 عندما سدد كرة رائعة من ركلة حرة خارج منطقة جزاء المنتخب الغيني لكن كرته اصطدمت بالعارضة قبل أن يبعدها الدفاع.

انحصر بعدها اللعب في وسط الملعب لاسيما بعد أن دخل المنتخب الغيني أجواء المباراة وبدأ مبادلة المنتخب التونسي للهجمات لكن الفريقان فشلا في تشكيل الخطورة المطلوبة على المرميين.

وفي الدقيقة 26 أهدر علي معلول فرصة هدف مؤكد للمنتخب التونسي عندما مرر طه ياسين الخنيسي كرة بينية لمعلول داخل منطقة الجزاء من الناحية اليسرى إنفرد على إثرها معلول بعبد العزيز كيتا حارس غينيا ليسدد معلول الكرة لحظة خروج الحارس من مرماه لكنها اصطدمت بأسفل القائم الأيمن وخرجت لركلة مرمى.

ورد المنتخب الغيني بعدها بدقيقتين عبر تسديدة قوية من سيدوبا سوماه من خارج منطقة الجوزاء لكنها علت العارضة بسنتيميترات قليلة.

واصل المنتخبان هجماتهما بحثا عن افتتاح التسجيل وهو ما حدث بالفعل عندما تمكن المنتخب الغيني من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 37 عن طريق نابي كيتا.

وجاء الهدف عندما توغل سيدوبا سوماه بالكرة من الناحية اليسرى ودخل منطقة جزاء المنتخب التونسي قبل أن يمررها للقادم من الخلف نابي كيتا الذي أصبح في مواجهة أيمن المثلوثي حارس تونس ليسددها لحظة خروج الحارس من مرماه إلى داخل المرمى.

كثف المنتخب التونسي من هجماته بحثا عن تعديل النتيجة وهو ما تحقق بالفعل في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للمباراة عندما سدد يوسف المساكني كرة رائعة من ركلة حرة على حدود منطقة جزاء المنتخب الغيني سكنت المرمى ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية الشوط الأول.

ومع بداية الشوط الثاني حاول الفريقان تسجيل الأهداف وتبادلا الهجمات لكنهما فشلا في تشكيل الخطورة المطلوبة على المرميين في ظل التفوق الواضح للمدافعين على المهاجمين لينحصر اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 74 والتي شهدت الهدف الثاني للمنتخب التونسي عن طريق يوسف المساكني الذي سجله عندما سدد كرة أرضية قوية من خارج منطقة الجزاء لتسكن المرمى.

بعد الهدف حاول المنتخب الغيني تعديل النتيجة واندفع هجوميا من اجل هذا الهدف وهو ما أدى إلى ظهور مساحات كبيرة في دفاعه استغلها المنتخب التونسي في شن الهجمات.

وفي الدقيقة 83 استطاع المنتخب التونسي إضافة الهدف الثالث عندما مرر يوسف المساكني الكرة لمحمد أمين بن عمر في الناحية اليسرى داخل منطقة جزاء المنتخب الغيني لينفرد بالحارس قبل أن يضعها إلى داخل المرمى.

حاول المنتخب الغيني تعديل النتيجة وضغط بكامل صفوفه إلا أن المنتخب التونسي تراجع لوسط ملعبه وأفسد هجمات منافسه وشن العديد من الهجمات الخطيرة في الدقائق الأخيرة.

وفي الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع للمباراة تلقى نابي كيتا لاعب المنتخب الغيني البطاقة الحمراء.

وفي الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع أضاف يوسف المساكني الهدف الثالث والرابع للمنتخب التونسي عندما وصلت الكرة إلى علي معلول في الجانب الأيسر ليمرر كرة عرضية أرضية رائعة قابلها المساكني بتسديدة قوية من داخل منطقة الست ياردات إلى داخل المرمى ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز المنتخب التونسي 4/1.

وفي المباراة الثانية، انتزع منتخب الكونغو الديمقراطية فوزا صعبا من مضيفه الليبي 2/1.

وسجل هدفي منتخب الكونغو الديمقراطية سيدريك باكومبو وويلفريد موكي في الدقيقتين 50 و74، فيما سجل هدف المنتخب الليبي المعتصم المصراتي في الدقيقة 69.

ورفع منتخب الكونغو الديمقراطية رصيده إلى عشر نقاط في المركز الثاني، فيما توقف رصيد المنتخب الليبي عند ثلاث نقاط في المركز الرابع الاخير بفارق الأهداف خلف المنتخب الغيني.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني