فيس كورة > أخبار

الأولمبي يواجه اليابان في كأس آسيا تحت 23 سنة اليوم

  •  حجم الخط  

اليوم في افتتاح كأس آسيا تحت 23 سنة

الأولمبي الفلسطيني يبدأ مشواره بملاقاة اليابان

غزة/وائل الحلبي (صحيفة فلسطين) 10/1/2018 - يخوض المنتخب الأولمبي الفلسطيني عند الساعة الواحدة والنصف من بعد ظهر اليوم حسب توقيت القدس، مباراة افتتاح منافسات بطولة كأس آسيا تحت 23 سنة، والتي يُشارك فيها لأول مرة في تاريخه، حيث تُقام في الصين خلال الفترة من 9 إلى 27 يناير الجاري.

ويواجه المنتخب الفلسطيني نظيره الياباني حامل لقب النسخة الماضية، وذلك في افتتاح منافسات المجموعة الثانية التي تضم إلى جانبهما كل من منتخبي تايلاند وكوريا الشمالية.

وكان الأولمبي اختتم استعداداته لمواجهة منتخب اليابان من خلال خوضه لمرانه الأخير أول أمس على ملعب المباراة في مدينة جيانجين التي تحتضن مباريات المجموعة الثانية.

وخصص الجهاز الفني عدة محاضرات نظرية تخللها عرض بعض الفيديوهات لمنتخب اليابان من أجل فهم أسلوب وطريقة لعب "الكمبيوتر الياباني" الذي يدخل البطولة على أمل الحفاظ على اللقب الذي توج به في النسخة الماضية من المسابقة.

وركز المدرب أيمن صندوقة خلال المران الأخير على الجوانب الدفاعية وكيفية التمركز داخل الملعب خاصة وأن الأولمبي عانى من أخطاء دفاعية خلال التصفيات وفي بطولة التضامن الإسلامي العام الماضي, بالإضافة على كيفية التعامل مع الخصم والضغط على حامل الكرة من وسط الملعب ومنع شن الهجمات خاصة وأن المنتخب الياباني يجيد الهجوم من الأطراف ومن العمق.

وكان المنتخب الأولمبي استعد للبطولة بعد ضمان تأهله إلى النهائيات لأول مرة في تاريخه، بخوض أربعة مباريات ودية حيث التقى المنتخب العُماني في مرتين خسر الأولى بهدف وتعادل في الثانية بهدف لكل فريق, قبل أن يفوز على قطر بثلاثة أهداف لهدف, وتعادل مؤخراً أمام فيتنام بهدف لكل فريق.

المؤتمر الصحفي للمدراء الفنيين للمنتخبات الأربعة

أكد أيمن صندوقة المدير الفني لمنتخبنا الوطني الأولمبي لكرة القدم على جاهزية اللاعبين لمواجهة اليابان في افتتاح مشواره الأول في بطولة آسيا تحت 23 عاماً 2018 في الصين، حيث يلعب ضمن منافسات المجموعة الثانية.

وجاء حديث صندوقة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس، بحضور المدراء الفنيين لمنتخبات اليابان وكوريا الشمالية وتايلاند التي تتنافس مع فلسطين في المجموعة الثانية.

وأكد صندوقة أن اللاعبين سيبذلون كل ما بوسعهم من أجل الخروج بنتيجة إيجابية أمام حامل اللقب، على الرغم من بعض المعيقات التي واجهها الفريق خلال اليومين الماضيين نتيجة البرد الشديد في مدينة جيانيجن مما أسفر عن إصابة بعض اللاعبين بحالات البرد، متمنياً أن لا يوثر ذلك على أدائهم في الملعب.

وأضاف صندوقة بقوله أن قائمة المنتخب ضم 12 لاعباً من مواليد 1997 والذين يمكنهم المشاركة مع المنتخب خلال تصفيات البطولة القارية القادمة تحت 23 عاماً، مشيراً إلى أن هنالك صعوبة في تحديد أسلوب وطريقة لعب المنتخب الياباني، خاصة في ظل التغيير المستمر من قبل المدير الفني لمنتخب "الساموراي" لتشكيلة فريقه طوال الفترة الماضية.

من جانبه أكد هاجيمي مورياسو المدير الفني للمنتخب الياباني أن فريقه خاض خلال الفترة الماضية بطولة ودية أقيمت في تايلاند بمشاركة عدة منتخبات من جنوب وشرق آسيا، مشيراً إلى أنه يحاول إختيار أفضل اللاعبين من أجل الوصول إلى التشكيلة المناسبة لخوض منافسات هذه البطولة القارية الهامة.

وأضاف مورياسو أن يسعى إلى بناء منتخب يضم لاعبين صغار السن يكونون قادرين على تمثيل المنتخب الياباني في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية المقررة في طوكيو عام 2020، موضحاً أن منتخب بلاده سيتعامل مع كل مباراة على حدة خلال منافسات هذه البطولة خاصة في دور المجموعات من أجل ضمان التأهل إلى الدور الثاني كمرحلة أولى قبيل التفكير في المباريات القادمة.

أما المدير الفني للمنتخب التايلاندي زوران يانكوفيتش فقد اعتبر أن فريقه يتميز بالانسجام، خاصة أن معظم اللاعبين يلعبون مع بعضهم البعض منذ سنوات، مشيراً إلى أنه لم يتم تغيير الكثير من العناصر خلال الفترة الماضية.

وأضاف يانكوفيتش بقوله أن المنتخب الياباني سيكون أقوى منتخبات هذه المجموعة كونه حامل للقب، إضافة إلى أن المنتخب الياباني عادة ما يحظى بلاعبين يمتكلون قدرات فنية وبدنية عالية ويكونون منافسين في كافة البطولات التي يشاركون خلالها، متمنياً أن يتمكن فريقه من تحقيق نتائج إيجابية خلال منافسات هذه البطولة.

في حين قال جو سونغ-إيل المدير الفني للمنتخب الكوري الشمالي أن منتخب بلاده خاض العديد من المباريات الودية خلال الفترة الماضية، وخاصة البطولة الودية التي أقيمت في شهر أيلول/سبتمبر الماضي في تايلاند، وذلك من أجل الظهور بأفضل صورة في هذه البطولة القارية الهامة.

واعتبر سونغ إيل أن المنافسة في هذه المجموعة الثانية لن تكون سهلة، مؤكداً أن منتخب بلاده سيكون نداً قوياً وسيسعى إلى حسم التأهل إلى الدور الثاني بكل قوة.

هذا وقد سبق إجراء المؤتمر الصحفي، عقد الإجتماع التنسيق الخاص بمنتخبات المجموعة الثانية بحضور ممثلين عن المنتخبات الأربعة، حيث تناول كافة الجوانب الفنية والإدارية والقانونية واللوجستية الخاصة بتنظيم مباريات النسخة الثالثة من هذه البطولة القارية تحت 23 عاماً.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني